الألمان يرفضون “ضرائب الحلوى” للحد من البدانة

شأنكم8 مايو 2015آخر تحديث : منذ 7 سنوات
شأنكم
طب وصحة
الألمان يرفضون “ضرائب الحلوى” للحد من البدانة

أعرب أغلبية الألمان في استطلاع حديث للرأي عن رفضهم فرض ضرائب على الحلوى، ويأتي هذا بعد اقتراح الكتلة البرلمانية للحزب الاشتراكي الديمقراطي -الشريك في الائتلاف الحاكم- زيادة ضريبة القيمة المضافة على منتجات الحلويات بسبب التزايد الكبير في وزن الأفراد بألمانيا.

ونشرت نتائج الاستطلاع أمس الأربعاء، وأجراه معهد “فورسا” لقياس مؤشرات الرأي بتكليف من التأمين الصحي الألماني.

وأظهر الاستطلاع أن 30% فقط من الألمان يؤيدون اقتراح الكتلة البرلمانية للحزب الاشتراكي الديمقراطي بشأن فرض ما تسمى “ضرائب السكر”، وهي فرض ضريبة القيمة المضافة بالكامل على بضائع الحلويات والتي تبلغ 19%، بينما رفض ذلك 68% من الذين شملهم الاستطلاع.

وتبلغ ضريبة القيمة المضافة المفروضة على الشوكولاتة والحلوى في ألمانيا حاليا 7% مثل معظم المواد الغذائية.

وبحسب بيانات التأمين الصحي الألماني، فإن هناك أكثر من 18 ألفا اضطروا لدخول المستشفيات عام 2013 للعلاج من البدانة أو الإفراط في الطعام، بزيادة قدرها 154% مقارنة بعام 2005.

وانقسمت آراء الألمان إزاء ما إذا كانت السياسة من شأنها التدخل في العادات الغذائية للمواطنين، إذ اعتبر 49% من الذين شملهم الاستطلاع أن ذلك من مهام الدولة، بينما رأى 43% أن السياسة ينبغي أن تخرج نفسها من هذا المجال.

المصدرالألمانية
تنويه

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق