الدموع تختلط بالكلمات في حفل تأبين الراحل ياسين الداودي

شأنكم
2021-10-21T23:30:27+01:00
أخبارجهوية
شأنكم21 أكتوبر 2021آخر تحديث : منذ شهرين
الدموع تختلط بالكلمات في حفل تأبين الراحل ياسين الداودي

عبدالرحيم عطفاوي

شهدت جماعة گيسر التابعة لتراب إقليم سطات سطات، زوال يوم أمس الأربعاء 20 أكتوبر 2021، حفل تأبين المرحوم ياسين الداودي، الرئيس السابق لجماعة ݣيسر و الذي وافته المنية مؤخرا نتيجة حادث سير بمدخل مدينة المحمدية.

وعرف الحفل المنظم من طرف جمعية شباب ݣيسر لكرة القدم وجمعية ݣيسر للتنمية والثقافة وجمعية البغادة للتنمية البشرية اضافة الى جمعيات المجتمع المدني بنفس الجماعة، عرف مشاركة كل من الدكتور والأديب والكاتب شعيب حليفي والدكتورة رابحة صالح أستاذة التعليم العالي بكلية الآداب عين الشق والأستاذ احمد الناهي محافظ خزانة بني خلوق وباحت في تاريخ قبائل الشاوية وبني مسكين، الذين ساهموا بشهادات مؤثرة في حق المرحوم مذكرين بخصال الراحل ومساره النضالي الحافل، داعين المجلس الحالى الى مواصلة مسلسل البناء والتنمية الذي وضعت أسسه ولبناته الأولى في عهد رجل الإنجازات بإمتياز المرحوم ياسين الداودي .

 وتم خلال حفل التأبين بث شهادات من أقارب ومعارف المرحوم عبر الشاشة المتواجدة دلخل قاعة الحفل، إضافة إلى انشاد مجموعة من الأمداح النبوية.

وكان من بين الحضور أيضا رئيس جماعة بني خلوق وأعضاء جماعات محلية مجاورة والسيد المنسق الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار محمد ضعلي والسيدة هند العزوازي عضوة بنفس الحزب الذين شاركوا عائلة المرحوم وزوجته وأبنائه الصغار مشاعر الحزن والأسى على فقدان رجل معطاء قل ما جاد الزمن بمثله .
واستغرب الحضور لعدم حضور الرئيس الحالي لجماعة ݣيسر، متساءلا عن غياب كلمة المجلس في حق واحد من أكبر السياسين بالمنطقة وأبرهم بها.

وذهبت كل الشهادات التي قيلت في حق ياسين الداودي  في اتجاه ذكر مناقب الرجل وخصاله وما عرف به من طيبوبة وأخلاق عالية وحسن التعامل، إضافة إلى ذكر مساره النضالي والسياسي الحافل بالإنجازات التنموية  منها  مشروع السوق الاسبوعي وكذا المجزرة النمودجية التي تعد الأولى بالجهة و الاحسن في المملكة، كما يعود له الفضل في عقد العديد شراكات التعاون مع منظمات دولية ووطنية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق