تدخل وزارة التربية والتعليم الوطنية والتعليم الأولي والرياضة لمعالجة الأوضاع في الداخلية المتضررة بمراكش”

شأنكم21 سبتمبر 2023آخر تحديث : منذ 7 أشهر
شأنكم
رأي خاص
تدخل وزارة التربية والتعليم الوطنية والتعليم الأولي والرياضة لمعالجة الأوضاع في الداخلية المتضررة بمراكش”

تفاعلت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة مع مقطع فيديو تم تداوله خلال الساعات الماضية بمواقع التواصل الاجتماعي، والذي يوثق الوضعية “المتردية” لإحدى الداخليات المخصصة لاستقبال التلاميذ المتضررين من زلزال الحوز بمدينة مراكش.

 

هذا، ويتعلق الأمر بالقسم الداخلي للثانوية التأهيلية بن يوسف للتعليم العتيق، والتي حل بها وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، مساء أمس الأربعاء، في إطار زيارة تفقدية تجسد التفاعل السريع للوزارة مع ما تم نشره عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول وضعية هذه المؤسسة.

 

وفي بلاغ صادر صبيحة اليوم الخميس 21 شتنبر الجاري، أفادت الوزارة بأنه تم “التأكد فعلا من حاجة الجناح الداخلي للثانوية لإصلاحات”، مشيرة إلى أن الزيارة التي قام بها الوزير بنموسى لعين المكان “كانت مناسبة للقائه بالتلميذات والتلاميذ والاستماع لهم ولانشغالاتهم”.

 

وقررت الوزارة عقب هذه الزيارة التفقدية “التخفيف من أعداد التلميذات والتلاميذ بهذه الداخلية بما يمكن من تجنب الاكتظاظ بها”، مشيرة إلى أنه “سيتم تحويل التلميذات القاطنات والبالغ عددهن 230 إلى دار الطالبة دار السراغنة بمراكش، وذلك يوم الجمعة 22 شتنبر 2023”.وإلى جانب ذلك، أكدت الوزارة أنه سيتم “استبدال شركة المناولة المكلفة بخدمة نظام المطعم ابتداء من يومه الخميس 21 شتنبر 2023، مع تخصيص خزانات فردية للتلميذات والتلاميذ بصفة فورية”.

 

هذا، وشددت الوزارة على “إجراء الإصلاحات اللازمة لهذا القسم الداخلي، بصفة استعجالية، والتي تهم أساسا الصباغة والنجارة والسباكة وتركيب الألواح الزجاجية والمرافق الصحية”، وذلك إضافة إلى “تعزيز تواجد وتدخل الأطر المكلفة بالدعم الاجتماعي والنفسي بفضاء هذه الداخلية من أجل مواكبة التلميذات والتلاميذ”.

 

وتجدر الإشارة إلى أن تلميذات الثانوية التأهيلية تنمل التابعة لجماعة ثلاث نيعقوب بإقليم الحوز، كشفن في شريط فيديو عن ظروف إقامتهن في الداخلية التي نقلن إليها بمراكش لتمكينهن من مواصلة الدراسة بعدما تضررت مدارسهن بفعل الزلزال.

 

ووفقا للتلميذة التي تحدثت في الشريط المشار إليه، فإن الداخلية التي تتواجد فيها رفقة زميلاتها لم تكن تتوفر على الكهرباء إلا بعد احتجاجهن، كما أن هذه الداخلية لا تتوفر على الماء للاستحمام، مشيرة إلى أن تجهيزاتها مهترئة لم تعد صالحة للاستعمال.يذكر أن وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، نقلت بتنسيق وثيق مع مختلف الجهات المعنية، 789 تلميذا وتلميذة من الثانوية الإعدادية بويرغان إلى الثانوية التأهيلية محمد الخامس، و385 تلميذا من الثانوية التأهيلية تنمل إلى الثانوية التأهيلية بن يوسف، فضلا 347 تلميذا من الثانوية الإعدادية إيغيل نحو معهد القاضي عياض.

خبار عاجل

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق