جمعية “اثران نومارك” مبادرة شبابية تسعى لإحياء التراث الفني المحلي.

شأنكم12 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ سنتين
شأنكم
محلية
جمعية “اثران نومارك” مبادرة شبابية تسعى لإحياء التراث الفني المحلي.

لحسن الأسراني

تزخر منطقة رأس الواد بتنوع الفن الثراثي الأمازيغي. وتشتهر بفن احواش الذي يتخلله الحوار بالشعر الأمازيغي بين الشعراء الممزوج بالكلمات والألحان والذي يعبر عن هموم المواطنين ومعيشهم اليومي في علاقتهم بالقضايا المحلية والإقليمية والوطنية بل حتى الدولية. حيث لا يترك الشعراء موضوعا إلا وتطرقوا اليه . وبهذا يكسرون الحدود الجغرافية لكل الأوطان، متقمصين دور الإعلاميين والسفراء بين الشعوب، للتعريف بالثراث الأمازيغي الذي أصبح صداه يسمع في كل أرجاء المعمورة.

ومن هذه الفنون المتنوعة للثراث الأمازيغي الأصيل بمنطقتنا، هناك فن الكناوة ( اسمكان) وعيساوة وفن “اسكا” أحواش النساء الذي بدأ في الإنقراض في الآونة الأخيرة.

وفي منطقة اداوكماض، كانت فرقة مشهورة في القرن الماضي، بالضبط في الستينيات والسبعينيات إلى أوائل الثمانينيات بدوار زاوية سيدي يوسف تمثل المنطقة في كل المناسبات والاحتفالات الرسمية والغير الرسمية. ما جعل صيتها ينتشر في كل أرجاء المنطقة والجهة والوطن أيضا. وهي فرقة كانت تشتهر بالفن الثراثي الأصيل المرتبط بالفن النسائي الأمازيغي، لكن هذا النوع من الفن الأمازيغي قد انقرض بفعل تغير الزمن.

IMG 20200812 WA0004 - شأنكم

لكن رغم ذالك، لازلنا نعقد آمالا كبيرة في احيائه، وخاصة بعد ظهور فرقة من شباب المنطقة، قاموا بتأسيس جمعية تحمل اسم “اثران نمارك” برئاسة يوسف حدو. وهو شاب من صلب الجيل الأول الذهبي الذي كان نجم هذه المنطقة، المعروف بتشبته بهذا الثراث الأصيل. وعلى هذا الأساس يتوجب تقديم الدعم المادي والمعنوي لهذه الجمعية للمحفاظة على هذا الموروث الأصيل، الذي يعد كنزا لاماديا وارثا ثقافيا للمنطقة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

تنويه

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق