دوري الأبطال.. الوداد يعود بتعادل صعب من ميدان هافيا كوناكري الغيني

شأنكم18 سبتمبر 2023آخر تحديث : منذ 9 أشهر
شأنكم
رياضة
دوري الأبطال.. الوداد يعود بتعادل صعب من ميدان هافيا كوناكري الغيني

عاد فريق الوداد الرياضي، اليوم الأحد، بتعادل صعب من ميدان هافيا كوناكري الغيني، بنتيجة هدف لمثله، في لقاء احتضنه ملعب لانسانا كونتي، برسم ذهاب الدور الـ32 من دوري أبطال إفريقيا.

 

وظلت الكرات الثابتة هي مصدر الخطر الوحيد الذي لجأ إليه لاعبو الوداد، والسبب كان هو صعوبة التدرج بالكرة، لأن أرضية ملعب المقابلة كانت سيئة للغاية.وجاء الهدف الأول لأبناء المدرب عادل رمزي، في حدود الدقيقة الـ11، عبر كرة ثابتة، حولها بنجاح المهاجم السنغالي جونيور بولي سامبو، عن طريق رأسية محكمة، استقرت في شباك هافيا كوناكري.بعدها قام الفريق الغيني بالضغط على الدفاع الودادي، خاصة خلال الدقائق العشر الأخيرة من عمر الشوط الأول، وذلك بغية إدراك هدف التعادل.

 

هذا الضغط، أثمر عن هدف التعادل، سجله في الأنفاس الأخيرة من نصف المباراة الأول، ليسدل به ستار الجولة الأولى.

 

في الشوط الثاني، حاولت العناصر الودادية تسجيل الهدف الثاني، لكن صعوبة أرضية الملعب، وعدم استغلال اللاعبين لبعض الفرص الخطيرة، حال دون تحقيق وعلى شاكلة سيناريو الشوط الأول، انتظر أصحاب الأرض إلى غاية الدقائق العشرة الأخيرة من المباراة، ليقوموا بالضغط على مرمى الحارس يوسف مطيع، عبر القيام بتسديدات من خارج منطقة الجزاء، وكانت إحدى الكرات قريبة من بلوغ شباك المرمى، لكن القائم كان له رأي آخر.

 

لتنتهي المقابلة بتعادل إيجابي يعطي الأفضلية للوداد الرياضي، في انتظار حسم التأهل خلال مقابلة الإياب، التي ستجرى في الثلاثين من شهر شتنبر الجاري.

خبار عاجل

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق