سطات: اجتماع اللجنة التقنية المحلية لدراسة مشروعي تصميم تهيئة جماعة أولاد امراح وجماعة اولاد عامر

شأنكم
أخبارجهوية
شأنكم6 أكتوبر 2021آخر تحديث : منذ شهرين
سطات: اجتماع اللجنة التقنية المحلية لدراسة مشروعي تصميم تهيئة جماعة أولاد امراح وجماعة اولاد عامر

عطفاوي/ شأنكم

ترأس السيد إبراهيم أبو زيد، عامل إقليم سطات يوم الأربعاء 06 أكتوبر 2021 بمقر العمالة ، اجتماع للجنة التقنية المحلية لدراسة مشروعي تصميم التهيئة للجماعتين الترابيتين أولاد امراح والمنطقة المحيطة بها بدائرة ابن احمد الجنوبية و تصميم التهيئة لمركز جماعة أولاد عامر بدائرة البروج ، وذلك بهدف صياغة ملاحظات ومقترحات أعضاء اللجنة التقنية المحلية لتحيين المشروعين المقترحين.
هذا الاجتماع، الذي حضره مدير الوكالة الحضرية يسطات و ورؤساء المصالح الخارجية المعنية ومنتخبي الجماعتين، يعتبر محطة تشاورية أولى وأساسية في تنزيل المسطرة القانونية لإعداد هذه الوثيقة التعميرية، والذي يندرج في إطار مواصلة جهود السلطات الإقليمية والوكالة الحضرية وباقي الشركاء والرامية إلى تعميم وتحيين تغطية مجال نفوذ الجماعتين الترابيتين لاولاد امراح واولاد عامر بوثائق التعمير وبلورة استراتيجية تنموية مندمجة تمكن من الاستجابة للمتطلبات التنموية للمجال الترابي لهاتين الجماعتين الترابيتين.
وفي كلمة له بهذه المناسبة، أبرز السيد إبراهيم أبو زيد، عامل الإقليم، أهمية تصميم التهيئة، كوثيقة تعميرية تستجيب لمتطلبات ساكنة هاتين الجماعتين الترابيتين وما لها من انعكاسات كبيرة على مجموعة من المجالات خاصة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، وذلك من خلال إيجاد وسط منظم مؤهل للعيش وتخصيص فضاءات للتجهيزات العمومية بمختلف أنواعها، وأماكن للأنشطة الاقتصادية والاجتماعية، وجعل الإطار الجغرافي للوثيقتين أكثر ملائمة لحاجيات الساكنة، لذا يجب تظافر جهود جميع الفاعلين والمتدخلين لجعل هاذين المشروعين كوثيقتين تعميريتين مرجعيتين لمدة عشر سنوات مقبلة، تحدد فيها عملية التوسع العمراني، وتضبط من خلالها عمليات البناء والاستثمار بهاتين الجماعتين.
وقد تميز هذا الاجتماع باستعراض أهم المؤهلات المجالية للجماعتين، والمتمثلة بالأساس في توفرهما على وعاء عقاري مهم، يمكن من استقطاب مشاريع استثمارية تساهم في توفير فرص اقتصادية ذات قيمة مضافة.
كما شكل هذا الاجتماع مناسبة للوقوف على العديد من الإكراهات، التي تعيق بشكل كبير تحقيق الأهداف التنموية بهاتين الجماعتين، من قبيل ضعف البنيات التحتية والتجهيزات الأساسية وقلة المرافق الاجتماعية وانعدام فرص الشغل.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق