عين “تييرغ”…جوهرة طبيعية طالها النسيان.

شأنكم29 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ سنتين
شأنكم
أخبارمحلية
عين “تييرغ”…جوهرة طبيعية طالها النسيان.

على بعد بضع كيلومترات من مركز جماعة إداوكماض في اتجاه أولوز، وبين أشجار الدفلى والنباتات المتنوعة المنتشرة على الجانب الأيمن لواد سوس، تقع عين ” تييرغ ” الطبيعية ذات المياه العذبة المتدفقة، الصافية ،الباردة صيفا والمائلة الى الدفئ شتاء، وتعتبر منذ سنين طويلة مصدرا رئيسيا للمياه التي تقوم عليها حياة الساكنة المجاورة و نقطة تجمع للسباحة والاستجمام. كما تمثل تراثا وإرثا طبيعيا وجب المحافظة عليه والعناية به من خلال تشجيع السياحة به وتأهيله للإنطلاق نحو آفاق تنموية جديدة ، ترتكز على استغلال المؤهلات الطبيعية التي تزخر بها المنطقة.

تتميز عين ” تييرغ ” بوجودها تحت سفح هضبة مطلة على مناظر طبيعية خلابة على امتداد واد سوس ، تجمع بين اشجار الاركان يمينا واشجار الزيتون يسارا مما يعطي لهذه المنطقة جمالية خاصة تؤهلها لإحتلال مكانة مهمة على الصعيد الإقليمي  في المجال السياحي لو تمت العناية بها بالشكل المطلوب.

الإستثمار السياحي في هذا الموروث الطبيعي يقع على عاتق المجلسين الجماعين لأولوز وإداوكماض ، المدعوان أولا لحمايته من الفيضانات الموسمية الناجمة عن ارتفاع منسوب مياه واد سوس.، ثم التفكير في مشروع يروم تأهيل المكان وتطويره ليصبح نقطة سياحية محلية تستقطب المزيد من الزوار الباحتين عن متعة الإستجمام ، من خلال إقامة مقاهي ومطاعم ومحلات تجارية وأخرى للكراء على امتداد مجرى العين وفي الهضبة الحاضنة لها. في اطار مقاربة تنموية جديدة تستهدف تحسين ظروف عيش الساكنة القروية بالاستفادة من ثرواتها الطبيعة .

وفي انتظار تحقق ذلك ،وجب لفت انتباه المسؤولين ، الى ضرورة وضع لوحة تشويرية كبيرة، على الطريق بالقرب من العين ،للتعريف بها ولفت انتباه العابرين والمارين لزيارة المكان، وذلك اضعف الإيمان.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

تنويه

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق