فم العنصر تكزيرت بني ملال تهتز على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها بائع دواجن بالبلدة الصغيرة وهذا هو السبب ..

شأنكم22 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ سنتين
شأنكم
حوادث
فم العنصر تكزيرت بني ملال تهتز على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها بائع دواجن بالبلدة الصغيرة وهذا هو السبب ..

رضوان فتاح /شأنكم تيفي

فم العنصر تكزيرت بني ملال تهتز على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها بائع دواجن بالبلدة الصغيرة وهذا هو السبب ..

media GRGQG GFSRMWMW MGXRQ GWLGFP GFSRMSQWRQ LLPXR GFSRMSPPWPFP X FSGWWWFRSQ  - شأنكم توصلت جريدة شأنكم تيفي من مصادر مطلعة أن جريمة قتل بشعة وقعت في الساعات الأولى من فجر اليوم الأحد بأحد الدواوير التابع ترابيا لقيادة فم العنصر بني ملال ، حيث كان أحد الاشخاص يعمل بائعا للدواجن ببني ملال رفقة صديقه في حالة غير طبيعية يتبادلان أطراف الحديث أمام المنزل لما مر من جانبهما جارهما ودخل معه الضحية في ملاسنات “تافهة” ، فقام المُعتدي بضربه بحجارة على مستوى الرأس ، وبعدها أمسك بسكين وغرسه في بطنه ليتركه جثة هامدة مدرجا في دمائه ويلوذ بالفرار .

ويضيف المصدر ذاته أن قائد المركز الترابي للدرك الملكي لتكزيرت كان رفقة عناصره في دورية تمشيطية بالقرب من مكان الواقعة ، وفور إخبارهم خبر الجريمة إنتقلوا على وجه السرعة إلى مكان وقوعها ، وبعد تحديدهم لهوية الفاعل المشتبه فيه ، قاموا بالتوجه إلى مسكنه وحاصروه رغم محاولته للفرار ، وشلوا حركته وصفدوه ، بعدها اقتادوه إلى مخفر الدرك الملكي .

كما إعتقلت المصالح الأمنية ذاتها رفيق الهالك بتهمة عدم التبليغ عن وقوع الجريمة .
وتم وضع الموقوفان المشتبه فيهما تحت تدابير الحراسة النظرية رهن البحث الذي تشرف عنه النيابة العامة المختصة .فيما جرى نقل الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي ببني ملال من أجل إخضاع جثته للتشريح الطبي.

هذا وأستحسنت الساكنة التدخل الفوري لرجال الدرك الملكي بتكزيرت الذي مكَّن من إعتقال القاتل المشتبه فيه في ظرف وجيز قبل أن يغادر البلدة لوجهة مجهولة .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

تنويه

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق