مفوضية الشرطة بمدينة العطاوية تواصل حملاتها التحسيسية بالمؤسسات التعليمية حول التحرش الجنسي ضد الاطفال.

شأنكم14 نوفمبر 2020آخر تحديث : منذ سنتين
شأنكم
أخبارتربية وتعليم
مفوضية الشرطة بمدينة العطاوية تواصل حملاتها التحسيسية بالمؤسسات التعليمية حول التحرش الجنسي ضد الاطفال.

في اطار انفتاح المؤسسات التعليمية على باقي الشركاء ،تواصل مفوضية الشرطة بمدينة العطاوية حملاتها التحسيسية بالمؤسسات التعليمية سواء منها الابتدائية او الاعدادية والثانوية التاهيلية حول موضوع التحرش الجنسي ضد الاطفال .
وهكذا قامت بعض عناصر الشرطة بتقديم حملة تحسيسية بمركزية اولاد ابراهيم الابتدائية بمدينة العطاوية استهدفت تلاميذ وتلميذات هاته المؤسسة ،وقدمت لهم النصائح والتوجيهات حول هاته الظاهرة الخطيرة التي باتت تؤرق بال اباء واولياء التلاميذ وامهاتهم .
وللتذكير فان مفوضية الشرطة بالعطاوية ومنذ احداثها باتت تهتم بالتحيسيس بالظواهر الاجتماعية السلبية ويقوم افرادها بزيارات للمؤسسة التعليمية ،كما ان رئيس مفوضية الشرطة العميد طارق بنميمون يشرف شخصيا على هاته العمليات التحسيسية .FB IMG 1605348746593 - شأنكم

FB IMG 1605348738059 - شأنكم

FB IMG 1605348734559 - شأنكم

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

تنويه

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق