وزارة الداخلية تقدم معطيات تهم توزيع المقاعد في الإنتخابات التشريعية والجماعية والجهوية

شأنكم
2021-09-10T00:45:17+01:00
أخبارسياسة
شأنكم10 سبتمبر 2021آخر تحديث : منذ 3 أشهر
وزارة الداخلية تقدم معطيات تهم توزيع المقاعد في الإنتخابات التشريعية والجماعية والجهوية

ذكر بلاغ لوزارة الداخلية أنه على إثر انتهاء عملية فرز وإحصاء الأصوات الخاصة بانتخاب أعضاء مجلس النواب وأعضاء المجالس الجماعية ومجالس الجهات، فإن المعطيات المؤقتة المتعلقة بتوزيع المقاعد برسم المجالس المذكورة يمكن تقديمها على النحو التالي:

   أولا : توزيع المقاعد بالنسبة لمجلس النواب:

∙ حزب التجمع الوطني للأحرار 102 مقعدا

∙ حزب الاصالة والمعاصرة 86 مقعدا

∙ حزب الاستقلال 81 مقعدا

∙ حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية 35 مقعدا

∙ حزب الحركة الشعبية 29 مقعدا

∙ حزب التقدم والاشتراكية 21 مقعدا

∙ حزب الاتحاد الدستوري 18 مقعدا

∙ حزب العدالة والتنمية 13 مقعدا

∙ الاحزاب السياسية الأخرى 10 مقاعد

ثانيا : توزيع المقاعد بالنسبة لمجالس الجماعات والمقاطعات:

∙ حزب التجمع الوطني للأحرار 995 9 مقعدا

∙ حزب الاصالة والمعاصرة 210 6 مقعدا

∙ حزب الاستقلال 600 5 مقعدا

∙ حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية 415 2 مقعدا

∙ حزب الحركة الشعبية 253 2 مقعدا

– حزب الاتحاد الدستوري  1626  مقعدا

∙ حزب التقدم والاشتراكية 532 1 مقعدا

∙ حزب العدالة والتنمية 777 مقعدا

∙ الاحزاب السياسية الأخرى 525 1 مقعدا

ثالثا : توزيع المقاعد الخاصة بمجالس الجهات:

 ∙ حزب التجمع الوطني للأحرار 196 مقعدا

∙ حزب الاستقلال 144 مقعدا

∙ حزب الاصالة والمعاصرة 143 مقعدا ∙

. حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية 48 مقعدا

∙ حزب الحركة الشعبية 47 مقعدا

∙ حزب الاتحاد الدستوري 30 مقعدا

∙ حزب التقدم والاشتراكية 29 مقعدا

. حزب العدالة والتنمية 18 مقعدا

. الاحزاب السياسية الأخرى 23 مقعدا

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق